انت هنا الان : شبكة جامعة بابل > موقع الكلية > نظام التعليم الالكتروني > مشاهدة المحاضرة

تنظيم المشروع

Share |
الكلية كلية الادارة والاقتصاد     القسم قسم الادارة الصناعية     المرحلة 4
أستاذ المادة هند عبد الامير احمد محمد       10/03/2020 14:39:17
المقدمة
التنظيم هو ادة تستخدمها المنظمات في الوصول الى اهدافها , وقد تناولت الادبيات المتخصصة في علم الإدارة موضوع التنظيم ( الهيكل التنظيمي) بالتفصيل وركزت على كافة الجوانب المتعلقة بالمشاريع انطلاقاً من المرتكزات الاتية:
1. لم تعد الاشكال التقليدية التنظيمية المستخدمة في المنظمات ملائمة لاستخدامها في المشاريع في بيئة الاعمال المعاصرة والتي تمتاز بالتعقيد الشديد والديناميكية العالية , ففي هذه البيئة يتم طرح كم هائل من المنتجات (سلع وخدمات) والعمليات والأفكار لمواكبة التغير الدائم في رغبات الزبائن والتنافس للحصول على رضاهم , إضافة الى التطور الهائل في الإمكانات التكنولوجية واستخدامها داخل المنظمات , الامر الذي جعل الهياكل التنظيمية التقليدية غير قادرة على الصمود امام متطلبات التغيير , واصبح المدراء في المراتب الإدارية العليا غير واثقين من قدرتهم على فهم الأنشطة والسيطرة عليها في المنظمة , واوجد الحاجة الى وجود اشكال تنظيمية مبتكرة تمكن المشاريع من النجاح في الوصول الى أهدافها في بيئة الاعمال المعاصرة.
2. ان تنظيم المشروع يقصد به الطريقة التي تستخدم لضم المشروع الى البناء التنظيمي في المنظمة الام , او كما يقال كيف نثبت المشروع في المنظمة الام التي ينتمي اليها المشروع؟ ونتمكن بالتالي من تحديد طبيعة المسؤوليات والصلاحيات في المشروع ومدى تكاملها مع الأقسام الوظيفية الأخرى ومع المستويات الإدارية في المنظمة الام.
3. ان تنظيم المشروع يقصد به أيضا تصميم البناء التنظيمي الداخلي للمشروع عن طريق توزيع الواجبات والمسؤوليات والسلطات على العاملين في المشروع , وتحديد القواعد والأصول وإجراءات العامل الرسمية المتبعة في تنفيذ الواجبات والادوار , وتطوير نظام الاتصال والرقابة وكتابة التقارير بين المستويات الإدارية المختلفة بما يحقق افضل صيغة (أداة) تساعد المشروع في الاستجابة للمتغيرات البيئية بطريقة كفوءة وفاعلة تمكن المنظمة الام من الوصول الى أهدافها.
أنواع الاشكال التنظيمية في المشاريع
? المشروع كجزء من التنظيم الوظيفي
وفي هذا النوع يكون المشروع تابعاً لاحد الأقسام الوظيفية الأساسية في الشركة ويحال على القسم الذي يكون اكثر تخصصاً في طبيعة المشروع المطروح للتنفيذ . فاذا ارادت كلية العلوم الإدارية والمالية في احدى الجامعات انشاء قسم دراسات عليا في تخصص إدارة الاعمال مثلاً فإنها ستقوم بتحويل هذا المشروع الى قسم إدارة الاعمال ليتولى متابعة تنفيذه , واذا كان مشروع دراسات عليا في تخصص المحاسبة فسوف يتم تحويله الى قسم المحاسبة ... وهكذا . ومثال اخر لو ارادت احدى شركات الاعمال تنفيذ مشروع فتح سوق جديدة لمنتجاتها فمن الأفضل ضم هذا المشروع الى قسم التسويق , واذا ارادت ان تقوم بحوسبة القيود والاعمال المحاسبية فمن الأفضل ضم هذا المشروع الى قسم المحاسبة وهكذا.
إيجابيات ان يكون المشروع جزء من التنظيم الوظيفي
1. مرونة عالية في استخدام العاملين لان المدير الوظيفي كونه المسؤول الأول عن المشروع , فانه سيسخر كل الكفاءات في القسم لانجاح المشروع.
2. الانتفاع من الخبرات الضرورية في اكثر من مشروع , عندما يحال اكثر من مشروع للقسم.
3. سهولة تبادل الخبرات والمعرفة بين الخبراء لانهم يعملون في نفس القسم.
4. جعل الأقسام الوظيفية هي قاعدة التطور (مصدر الخبرة والتقدم التقني في الشركة).
5. تطوير المسار الوظيفي للأفراد الذين يملكون الخبرات والمعرفة من خلال وظائفهم ومن داخل اقسامهم الرئيسية.



سلبيات احتضان المشروع في الأقسام الوظيفية:
1. احد العيوب الأساسية في هذا النوع من تنظيم المشروع هو ان الزبون (العميل) لا يكون محور الاهتمام وبؤرة التركيز , لان العاملين في القسم لديهم مسؤوليات أخرى غير المشروع يريدون إنجازها ايضاً.
2. حصول تشويش في الأدوار وفي تحميل المسؤوليات عند أداء المشروع بسبب عدم وجود شخص واحد مسؤول مسؤولية كاملة عن المشروع حتى يقوم بمحاسبة العاملين عن التقصير والفشل.
3. بطئ الاستجابة لمتطلبات المشروع وحاجات العميل بسبب وجود مستويات إدارية متعددة (طبقات) في الأقسام الوظيفية تؤدي الى تأخير القرارات وبطئ الإجراءات.
4. ضعف عملية حث وتحفيز العاملين بسبب عدم وجود مسؤول اول عن المشروع من جهة ومن جهة أخرى فان العاملين يكون لديهم مسؤوليات أخرى غير المشروع مما يؤثر على الأداء والنتائج.
5. عدم صلاحية هذا الشكل التنظيمي للمشاريع الكبيرة والضخمة والمعقدة مثل تطوير طائرة او سفينة .. الخ.


المادة المعروضة اعلاه هي مدخل الى المحاضرة المرفوعة بواسطة استاذ(ة) المادة . وقد تبدو لك غير متكاملة . حيث يضع استاذ المادة في بعض الاحيان فقط الجزء الاول من المحاضرة من اجل الاطلاع على ما ستقوم بتحميله لاحقا . في نظام التعليم الالكتروني نوفر هذه الخدمة لكي نبقيك على اطلاع حول محتوى الملف الذي ستقوم بتحميله .
الرجوع الى لوحة التحكم